القدس

القدس

الفجر

05:08

الظهر

11:53

العصر

14:51

المغرب

17:13

العشاء

18:37

دولار امريكي

يورو

دينار أردني

جنيه استرليني

دولار امريكي

0 $

دولار امريكي

0

يورو

0

دينار أردني

0

جنيه استرليني

0

القدس

الفجر

05:08

الظهر

11:53

العصر

14:51

المغرب

17:13

العشاء

18:37

الشيخ كمال خطيب يتحدث عن مناقب المغدور غازي امارة من كفركنا

السبت 12 سبتمبر 2020 17:15 م بتوقيت القدس

اسعار العملات

0

دولار امريكي

0

دينار أردني

0

يورو

0

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

05:08

الظهر

11:53

العصر

14:51

المغرب

17:13

العشاء

18:37

ما كتبه الشيخ كمال خطيب عن المرحوم غازي:
في الزمن الأغبر، وفي وقت نحن أحوج ما نكون فيه إلى الشباب الصالح والخيّر والمحب لدينه ووطنه، نفقد الشاب العصامي ورجل الاعمال الواعد غازي عباس طه أمارة، ابن ال٣٧ عاما على يد عمّه في لحظة نزغ الشيطان بينهما.

قبل سنتين فقط، وتحديدا يوم ١٨.٠١.٢٠١٨ قام بكفالة عشرين حافلة للمسجد الأقصى المبارك بقيمة ٤٠٠٠٠ شيكل.، وقام بدفع تكاليف كل السماعات والمكبرات الصوتية في مسجد عمر بن الخطاب كصدقة جارية عن روح والديه وأجداده، اسأل الله أن يتقبل منه ومنهم .

لكأني أتمثل قول الله عن ابن آدم، وابن آدم وكيف قتل أخاه {فَطَوَّعَتْ لَهُ نَفْسُهُ قَتْلَ أَخِيهِ فَقَتَلَهُ فَأَصْبَحَ مِنَ الْخَاسِرِينَ * فَبَعَثَ اللَّهُ غُرَابًا يَبْحَثُ فِي الْأَرْضِ لِيُرِيَهُ كَيْفَ يُوَارِي سَوْءَةَ أَخِيهِ ۚ قَالَ يَا وَيْلَتَا أَعَجَزْتُ أَنْ أَكُونَ مِثْلَ هَٰذَا الْغُرَابِ فَأُوَارِيَ سَوْءَةَ أَخِي ۖ فَأَصْبَحَ مِنَ النَّادِمِينَ} -المائدة

ولكأني اتمثل حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إِنَّ بَيْنَ يَدَيْ السَّاعَةِ لَهَرْجًا، قَالَ قُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا الْهَرْجُ؟ قَالَ الْقَتْلُ فَقَالَ بَعْضُ الْمُسْلِمِينَ يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّا نَقْتُلُ الْآنَ فِي الْعَامِ الْوَاحِدِ مِنْ الْمُشْرِكِينَ كَذَا وَكَذَا، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَيْسَ بِقَتْلِ الْمُشْرِكِينَ، وَلَكِنْ يَقْتُلُ بَعْضُكُمْ بَعْضًا حَتَّى يَقْتُلَ الرَّجُلُ جَارَهُ وَابْنَ عَمِّهِ وَذَا قَرَابَتِهِ، فَقَالَ بَعْضُ الْقَوْمِ يَا رَسُولَ اللَّهِ وَمَعَنَا عُقُولُنَا ذَلِكَ الْيَوْمَ؟ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: لَا، تُنْزَعُ عُقُولُ أَكْثَرِ ذَلِكَ الزَّمَانِ وَيَخْلُفُ لَهُ هَبَاءٌ مِنْ النَّاسِ لَا عُقُولَ لَهُمْ )

فكل من يسمع خطبة الجمعة ألقيها في مسجد عمر بن الخطاب، فلأن المرحوم غازي هو من تصدق بالأجهزة الحديثة التي كانت سببا في ذلك، فلتدعوا له بالرحمة والمغفرة والرضوان .. ولتقرأوا لروحه سورة الفاتحة .

ماذا بينك وبين الله يا غازي حتى يعدو لك اخوة واخوات من مصر ومن بلاد الشام والأردن والجزائر والمغرب وحتى من كندا واستراليا وغيرها ممن يتابعون خطبة الجمعة.

إنا لله وإنا إليه لراجعون .


الكلمات الدلالية :


اضف تعقيب

اسعار العملات

0

دولار امريكي

0

دينار أردني

0

يورو

0

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

05:08

الظهر

11:53

العصر

14:51

المغرب

17:13

العشاء

18:37