القدس

القدس

الفجر

05:09

الظهر

12:44

العصر

16:14

المغرب

18:56

العشاء

20:19

دولار امريكي

3.56555

يورو

3.973553

دينار أردني

5.028704

جنيه استرليني

4.443716

دولار امريكي

3.5656 $

دولار امريكي

3.5656

يورو

3.9736

دينار أردني

5.0287

جنيه استرليني

4.4437

القدس

الفجر

05:09

الظهر

12:44

العصر

16:14

المغرب

18:56

العشاء

20:19

الشيخ كمال خطيب: الناصرة من احتضان البشارة إلى استقبال الزبالة تي بي جوشوا

الاحد 16 يونيو 2019 17:30 م بتوقيت القدس

اسعار العملات

3.5656

دولار امريكي

5.0287

دينار أردني

3.9736

يورو

4.4437

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

05:09

الظهر

12:44

العصر

16:14

المغرب

18:56

العشاء

20:19


لا يمكن القبول أبدًا أن تكون الاعتبارات اقتصادية وسياحية وإعلامية تحققها بلدية الناصرة، هي السبب في قبولها وسماحها بل واستقبالها لكذاب ولص ومدّعي نبوة على أرضها الأسبوع القادم.

لا مكان لأي تبرير وأي منفعة موهومة للقبول بإقامة طقوس دينية مزيفة للمدعو "تي بي جو شوا" على أرض الناصرة. هذا الراهب النيجيري مدّعي النبوة الذي ترفض أكثر الدول تعصبًا للمسيحية دخوله إليها بل إنه مطلوب للعدالة فيها، بينما هو ضيف كبير وشخصية محترمة في عين رئيس بلدية الناصرة!!!

وإذا كان مسيحيو الناصرة والمسلمون فيها يرفضون السماح لهذا الكذاب الأشر بإقامة هذه الطقوس، فكيف إذًا يتم الإصرار على استقباله؟

أم أن إصرار إدارة بلدية الناصرة على استقباله واستباحته مع 35000 مهووس من أتباعه للمدينة هو نكاية بأعضاء البلدية من الجبهة الذين يرفضون استقباله. وهل المناكفات الانتخابية والتعصب الحزبي يصل إلى حد العناد والإصرار على الموقف الخطأ والمفروض؟ أليس الرجوع عن الخطأ أولى من الاستمرار به؟

إن إصرار بلدية الناصرة على استقبال وفتح المجال وتقديم الخدمات والتسهيلات لهذا المأفون واللص والدجال ليس له أي تفسير سوى الاستخفاف بمشاعر أهالي الناصرة بكل مركباتها الدينية والحزبية والاجتماعية.

•ليكون السؤال الأكبر الذي أطرحه، ما هو دور الحكومة الإسرائيلية والوزارات المختلفة في الدفع باتجاه الإغراء والتشجيع باستمرار هذا الإصرار على استقبال هذا الدجال، وأي تبرير يمكن أن يصمد ويُقنِع بالقبول بهذا الموقف؟

لقد بشّر المسيح عليه السلام بنبيّ سيأتي من بعده هو أخوه محمد صلى الله عليه وسلم {وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ} ولم يبشر عيسى عليه السلام أن بعد أخيه أحمد خاتم النبيين والرسل سيكون نبيًا اسمه "تي بي جو شوا".

تحية واعتزاز لكل الأصوات والمواقف الواضحة في رفض هذه الزيارة المشبوهة، وخاصة موقف الكنائس المسيحية وممثليها في الناصرة.

تحية لجمعية مسجد السلام التي رفضت "الرشوة" المالية المغرية التي قدمت لها مقابل مباركة هذه الزيارة، وللأخوة أئمة المساجد الذين رفضوا هذا العار.

وألف تحية للأخ سمير سعدي نائب رئيس البلدية الذي أصدر بيانًا واضحًا وصريحًا في رفض هذه الزيارة المشبوهة.

كيف للناصرة أن تتحول من بلد استقبال المسيح البشارة عليه وعلى أمه مريم البتول الطاهرة الصلاة والسلام، إلى بلد استقبال المسيخ البرِارة والزبالة؟!!

ما تزال الفرصة متاحة للرجوع عن هذا الخطأ بل والعار التاريخي الذي يلحق بالناصرة وإدارتها وأهلها بل وكل شعبنا الفلسطيني في الداخل، فالدين والعقائد والرسالات السماوية غير خاضعة للمزاج والآراء الشخصية والمصالح الموهومة والمناكفات الحزبية.



الكلمات الدلالية :


اضف تعقيب

اسعار العملات

3.5656

دولار امريكي

5.0287

دينار أردني

3.9736

يورو

4.4437

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

05:09

الظهر

12:44

العصر

16:14

المغرب

18:56

العشاء

20:19