القدس

القدس

الفجر

04:45

الظهر

11:51

العصر

15:07

المغرب

17:36

العشاء

18:58

دولار امريكي

3.31348

يورو

3.999884

دينار أردني

4.678748

جنيه استرليني

4.618638

دولار امريكي

3.3135 $

دولار امريكي

3.3135

يورو

3.9999

دينار أردني

4.6787

جنيه استرليني

4.6186

القدس

الفجر

04:45

الظهر

11:51

العصر

15:07

المغرب

17:36

العشاء

18:58

في ردّه على مزاعم النيابة العامة وتلاعبها بترجمة النصوص.. الشيخ رائد صلاح: هذا يوم أسود في تاريخ العدالة بالعالم

الثلاثاء 16 ابريل 2019 15:44 م بتوقيت القدس

اسعار العملات

3.3135

دولار امريكي

4.6787

دينار أردني

3.9999

يورو

4.6186

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

04:45

الظهر

11:51

العصر

15:07

المغرب

17:36

العشاء

18:58

واصلت محكمة الصلح في حيفا، اليوم الثلاثاء، جلساتها في ملف محاكمة الشيخ رائد صلاح، وتابعت النيابة العامة الإسرائيلية، توجيه اسئلتها ومزاعمها التي استندت إليها في لائحة الاتهام، في حين اتهم الشيخ رائد صلاح النيابة العامة بمواصلة اعتدائها على النصوص واللغة العربية وتجريم المبادئ الإسلامية وقال إن “فبركات النيابة وتلاعبها في الملف تؤكد أننا أمام يوم أسود في تاريخ العدالة بالعالم”.

وعادت النيابة العامة الإسرائيلية إلى مزاعمها السابقة، بخصوص توقيع الشيخ رائد صلاح في بعض منشوراته السابقة على “فيسبوك” بصفته رئيس الحركة الإسلامية ببعدها التنظيمي، وتطرقت إلى منشورة للشيخ رائد تطرق فيها إلى المخططات الإسرائيلية لمصادرة مقبرة القسّام في حيفا، حيث أكد أن توقيعه كان على اعتبار أن الحركة الإسلامية مستمدة من الإسلام ولم يقصد بشكلها التنظيمي الذي كان على رأسه قبل حظرها إسرائيليا.

وقال الشيخ رائد: “عندما الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني، فأنا اخاطب كل مجتمعنا في الداخل، يعني انني اخاطب الجميع، الدرزي والمسيحي والمسلم واناشدهم بالحفاظ على المقبرة بغض النظر إن كانت مسيحية او إسلامية”.

وأكد أن محاولات النيابة وفهمها “وهم لعدم فهم دلالات اللغة العربية، وعندما أقول الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني أعنى الجميع، اسألوا أي عاقل سيجيب بذلك، لو لم اقصد المجتمع كله ما كتبت في الداخل الفلسطيني لو اردت فقط ان اخاطب المسلمين لقلت المسلمين في الداخل، بالعكس انا قصدت كل أبناء الداخل الفلسطيني، الحركة الإسلامية بهذا المصطلح، لم تكن تعني التنظيم، هل تريدون مني تحريف المعاني؟”.

وفي سياق آخر لمحاولات النيابة تثبيت مزاعمها، تطرقت إلى أحداث الأقصى عام 2017 والتي أسفرت عن استشهاد 3 شبان من أم الفحم (محمد حامد عبد اللطيف جبارين، محمد أحمد مفضي جبارين، محمد احمد موسى جبارين) ومقتل شرطيين اسرائيليين، وحاولت عرض مقاطع لفيديو ادعت ان الشيخ رائد صلاح يمارس فيه عملية تحريض، ما استدعى اعتراض طاقم الدفاع التي قالت ان هذا التسجيل لم يكن ضمن مواد التحقيق التي قدّمت للمحكمة.

وقال الشيخ رائد في ردّه على محاولات النيابة “ما تحاول النيابة فعله هو مخجل، هذا يوم اسود للعدالة في العالم، يوم لاغتصاب الحقيقة والعدالة، من خلال النقاش الذي سمعته النيابة تحاول ان تتجاوز كل حدود الظلم، مرة أخرى بناء على ترجمة النيابة”.

وتوجه الشيخ رائد بالدعاء إلى الله على “كل من ظلمني، أقول للقاضي إن الله يقول في القرآن الكريم “لا يحب الله الجهر بالسوء إلا من ظلم” ويقول الرسول عليه الصلاة والسلام “اتق دعوة المظلوم ولو كان كافرا فإنه ليس بينها وبين الله حجاب، انا حقي عندما أجد نفسي مظلوما أن أدعو على من ظلمني”.

إلى ذلك تطرقت النيابة العامة الإسرائيلية، إلى الأحداث التي أعقبت جنازات الشبان من أم الفحم، والهتافات التي قيلت خلالها، حيث أكد الشيخ رائد صلاح، أنه لم يستمع إلى كل الهتافات التي ردّدت، وأن الحديث كانت فيه العديد من المشاهد، وأن ما سمعه من حيث تواجد كان هادئا ومعبرا عن غضب الناس لقيام الاحتلال بقتل الشبان من أم الفحم.

وشكّك مرة أخرى بروايات الاحتلال بخصوص مقتل الشبان، مطالبا بتحقيق جاد للوقوف على حقيقة ما حدث.

كما تطرق الشيخ رائد صلاح إلى دلالات الهتاف بشعار “بالروح بالدم نفديك يا أقصى” وأنها تفيد التأكيد على حب الأقصى، مؤكدا في ذات الوقت، أن الاحتلال الإسرائيلي هو المسؤول عن كل توتر وشحن للأجواء في القدس والمسجد الأقصى المبارك.

وفي تعقيبه على الجلسة، قال المحامي خالد زبارقة لـ “موطني 48”: “في الجلسة الثالثة لأسئلة النيابة العامة، كان الشيخ رائد صلاح كما عهدناه دائما، من أول جلسة حين أكد أنه يقدّم شهادته لله والتاريخ وأنه لا يخشى نتائج الجلسة وانما يسعى إلى إظهار الحقيقة والانتصار للمبادئ والثوابت الإسلامية والعروبية والفلسطينية، ونحن كطاقم دفاع نعتقد أن هناك محاولات حثيثة من طرف النيابة والمؤسسة الإسرائيلية، لتجريم مفاهيم دينية وتجريم الشعارات العربية الأصيلة التي عاش عليها شعبنا منذ عقود ويرددها في العديد من مناسباته الوطنية والإسلامية، مثل شعار “بالروح بالدم نفديك يا أقصى””.

وأضاف زبارقة: “واضح بدون لبس أنه لا توجد مخالفات قام بها الشيخ رائد، وهذا يثبت أن محاولات النيابة العامة هي إسكات صوت الشيخ الذي كان يجلجل دائما في الحفاظ على الثوابت، وأصبحنا على قناعة تامة أن هذه المحاكمة لا تحمل أي بعد قانوني وإنما أهدافها سياسية بحتة، يراد من خلالها تغييب الشيخ رائد عن الساحة الفلسطينية والإسلامية ومحاولة نشر الذعر بين أبناء شعبنا وأنصار الشيخ ممن يؤمنون بخطابه ومواقفه، تحاول المؤسسة الإسرائيلية بكل صلف كي وعي المجتمع العربي في البلاد من اجل تغيير خطاب هذا المجتمع بكل ما يتعلق بالمقدسات والاقصى والثوابت في هذه البلاد المباركة”.

يشار إلى أن العديد من أبناء الداخل الفلسطيني وقياداته، شاركوا في جلسة اليوم، إسنادا ودعما للشيخ رائد صلاح.

 








الكلمات الدلالية :


اضف تعقيب

اسعار العملات

3.3135

دولار امريكي

4.6787

دينار أردني

3.9999

يورو

4.6186

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

04:45

الظهر

11:51

العصر

15:07

المغرب

17:36

العشاء

18:58