القدس

القدس

الفجر

04:42

الظهر

12:39

العصر

16:16

المغرب

19:09

العشاء

20:36

دولار امريكي

3.280103

يورو

3.925454

دينار أردني

4.626343

جنيه استرليني

4.520193

دولار امريكي

3.2801 $

دولار امريكي

3.2801

يورو

3.9255

دينار أردني

4.6263

جنيه استرليني

4.5202

القدس

الفجر

04:42

الظهر

12:39

العصر

16:16

المغرب

19:09

العشاء

20:36

أزهري مصري: فرعون ليس مصرياً واسمه وليد وعاشوراء عيداً حصرياً للمصريين

الاربعاء 27 سبتمبر 2017 19:07 م بتوقيت القدس

اسعار العملات

3.2801

دولار امريكي

4.6263

دينار أردني

3.9255

يورو

4.5202

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

04:42

الظهر

12:39

العصر

16:16

المغرب

19:09

العشاء

20:36

في حديث مثير للجدل، قال سعد الهلالي، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر بمصر، في لقاء مع قناة ""أون إي" المصرية، "إن فرعون الذي حاور نبي الله موسى عليه السلام ليس مصرياً واسمه وليد".

وأضافت الهلالي في حديثه الذي يحمل مغالطات دينية، "أما الشعب المصري فقد آمن عندما رأى عصا موسى وهي تتحول لأفعى وتلتهم ألعاب السحرة، وأعلن كلمته وتحدى فرعون الأجنبي الذي أنشأ مؤسسة دينية يقودها بنفسه ليقنعهم أن هذا هو الدين الصحيح، لهذا فيوم عاشوراء المعروف في القرآن بـ"يوم الزينة" يستحق أن يكون عيداً للمصريين "حصرياً"!

وفي حلقة برنامج "كل يوم"، مساء الثلاثاء أمس، طرح الإعلامي عمرو أديب سؤالاً عن يوم عاشوراء وصيامه، فأجابه الهلالي "العاشر من المحرم الذي فسره عبدالله بن عباس بأنه يوم الزينة حيث حدث حوار بين فرعون مصر وموسى عليه السلام".

ثم انتقل ليتحدث عن شخص فرعون قائلاً: "فرعون هذا قرأت عنه في كتاب للفيروزآبادي، اسمه بصائر ذوي التمييز في لطائف الكتاب العزيز، وكتاب ابن منظور الشهير لسان العرب، والفيومي في كتابه المصباح المنير".

واستطرد: "فى هذه المراجع الثلاثة، يقولون إن فرعون ليس مصرياً، بل من خراسان، واسمه مصعب بن الوليد، أو وليد بن ريان، أو ريان بن الوليد"، مضيفاً "خراسان هذه شرقي إيران وغربي أفغانستان"

نظرية الاستخفاف

الهلالي لم يتوقف عند ذكر المراجع السابقة، بل راح يتابع ويطرح تفسيره الخاص لموقف الشعب المصري من المناظرة التي دارت يوم الزينة، قائلاً "عندما جاء فرعون يحكم، حكم بنظرية الاستخفاف (فَاسْتَخَفَّ قَوْمَهُ فَأَطَاعُوهُ ۚ إِنَّهُمْ كَانُوا قَوْماً فَاسِقِينَ)".

وفيما تشير غالبية التفاسير إلى أنه المقصود بقوم فرعون "المصريين" الموجودين آنذاك، قال الهلالي "هذه النظرية تقول إنك تضع خصمك على حجرك (أي تدلل خصمك وتحتويه)، ونظراً لأن الشعب المصري محب للدين بفطرته، فجاء فرعون الأجنبي هذا، وعام على عومه (دخل إليه من هذا المدخل)، فأنشأ مؤسسة دينية هو رئيسها ففرح به الشعب".

وهنا قاطعه محاوره عمرو أديب قائلاً: "آه ده وصل للفكرة من بدري".

وافقه الهلالي، ثم تابع: "هما عارفين إن السحر خيال، فلما رأوا فعل موسى عليه السلام، قالوا آمنا برب هارون وموسى، فرد عليهم فرعون: (قَالَ آمَنْتُمْ لَهُ قَبْلَ أَنْ آذَنَ لَكُمْ ۖ إِنَّهُ لَكَبِيرُكُمُ الَّذِي عَلَّمَكُمُ السِّحْرَ ۖ فَلَأُقَطِّعَنَّ أَيْدِيَكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ مِنْ خِلَافٍ وَلَأُصَلِّبَنَّكُمْ فِي جُذُوعِ النَّخْلِ وَلَتَعْلَمُنَّ أَيُّنَا أَشَدُّ عَذَابًا وَأَبْقَىٰ)".

وفيما تنسب كافة التفاسير هذا الرد (قَالُوا لَن نُّؤْثِرَكَ عَلَىٰ مَا جَاءَنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالَّذِي فَطَرَنَا ۖ فَاقْضِ مَا أَنتَ قَاضٍ ۖ إِنَّمَا تَقْضِي هَٰذِهِ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا) إلى سحرة فرعون الذين أعلنوا إيمانهم فور رؤيتهم لمعجزة تحول عصا موسى عليه السلام، نسبه الهلالي للشعب المصري آنذاك قائلاً: "الشعب المصري قال إيه: لن نؤثرك على ما جاءنا من الحق.. الشعب أخذ كلمته في اليوم المناسب.. يوم عاشوراء الشخصية المصرية ظهرت.. أليس هذا هو نجاح الشعب المصري في مواجهة فرعون؟!.. أليس هذا اتخاذ القرار بعد القناعة؟!

 


الكلمات الدلالية : أزهري, مصري, فرعون, ليس, مصرياً, واسمه, وليد, وعاشوراء, عيداً, حصرياً, للمصريين,


اضف تعقيب

اسعار العملات

3.2801

دولار امريكي

4.6263

دينار أردني

3.9255

يورو

4.5202

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

04:42

الظهر

12:39

العصر

16:16

المغرب

19:09

العشاء

20:36