القدس

القدس

الفجر

04:51

الظهر

11:26

العصر

14:15

المغرب

16:34

العشاء

18:00

دولار امريكي

3.35163

يورو

3.969239

دينار أردني

4.727003

جنيه استرليني

4.466162

دولار امريكي

3.3516 $

دولار امريكي

3.3516

يورو

3.9692

دينار أردني

4.727

جنيه استرليني

4.4662

القدس

الفجر

04:51

الظهر

11:26

العصر

14:15

المغرب

16:34

العشاء

18:00

الشيخ رائد صلاح : أتمنى أن يكون ما نقلته صحيفة هآرتس حول تصريحات التميمي هو تصرف منها

الثلاثاء 30 مايو 2017 08:09 م بتوقيت القدس

اسعار العملات

3.3516

دولار امريكي

4.727

دينار أردني

3.9692

يورو

4.4662

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

04:51

الظهر

11:26

العصر

14:15

المغرب

16:34

العشاء

18:00

قال شيخ الأقصى رائد صلاح في تعقيب على ما نقلته صحيفة "هآرتس" يوم الأحد 28.5.2017 على لسان الشيخ عزام الخطيب التميمي مدير عام أوقاف القثدس وشؤون المسجد الأقصى ان :" القدس يجب أن تكون مركز الديانات الثلاث ، وأن يصلي اليهود في حائط البراق ، رغم انه جزء لا يتجزأ من المسجد الأقصى، أنه يتمنى أن يكون ما نقلته الصحيفة هو تصرف منها.

و أكد الشيخ رائد أن  البراق هو جزء لا يتجزأ من المسجد الأقصى حتى قيام الساعة ، ولذلك لا يجوز لليهود ولا لغيرهم من غير المسلمين الصلاة فيه حتى قيام الساعة . لذلك فإن  القول بجواز صلاة اليهود في حائط البراق هو باطل ، وهو مصادم لثوابت الأمة المسلمة والعالم العربي والشعب الفلسطيني حتى قيام الساعة .

و قال شيخ الأقصى أنه لا يمكن ان نصف اقتحامات اليهود للمسجد الأقصى أنها زيارات سواء كانت قبل أو بعد عام 2000 وسواء كانت من متطرفين يهود أو غيرهم وسواء كانت بهدف أداء صلوات تلمودية في المسجد الأقصى او بهدف مجرد الدخول الى المسجد الأقصى .

و في السياق ذاته ، اعتبر صلاح أنه عندما نستعيد كامل سيادتنا الإسلامية على المسجد الأقصى كجزء من سيادتنا الكاملة على القدس المباركة ، وعندما نملك كامل حريتنا النابعة من كامل هذه السيادة ان نأذن أو لا نأذن لليهود بالدخول الى المسجد الأقصى بشرط أن يقروا سلفا وعلانية انه مسجد أقصى وليس هيكلا خرافيا موهوما باطلا ، بما في ذلك حائط البراق ، عندها قد نملك ان نقول : إن دخولهم بإذن منا والنابع من كامل سيادتنا هو زيارة وإلا ما سوى ذلك هو اقتحام المحتل للمسجد الأقصى بقوة سلاحه في مقابل ضعفنا المادي .

و نوه إلى أنه بناء على "الستاتيكو" الذي كان بين العامين 1967 و 2000 يبقى دخول اليهود الى المسجد الأقصى هو دخول محتلين ، وهو اقتحام وليس زيارة ، وهو باطل .

يأتي ذلك بينما توجهت دائرة الأوقاف الإسلامية وشؤون المسجد الأقصى المبارك بالتوضيح حول موضوع استعادة الأوقاف للوضع التاريخي القائم قبل عام 2000م في المسجد الأقصى المبارك، وأن المقصود من كلمة الشيخ محمد عزام الخطيب مدير عام الأوقاف في القدس أن من يمكّن ويقف وراء اقتحام المتطرفين اليهود للمسجد الاقصى المبارك هم سبب التوتر.

و أكدت أن أوقاف القدس وقفت ولا زالت تقف إلى جانب المرابطين والمرابطات، وأنه من العيب أن تتحول أي كلمة للتعبير عن جهود المسلمين وجهادهم الموحد دفاعا عن الاقصى لساحة معاتبة، وأن أوقاف القدس وجهت ولا زالت توجه الدعوة لكل مسلم غيور بأن يبقى في ساحات الاقصى وعلى بواباته عندما تمنعهم سلطات الاحتلال.

والتحقق في كل كلمة كتبت والتي هدفها الأول والأخير أن المسجد الأقصى المبارك – الحرم الشريف وحائط البراق وساحته هو ملك للمسلمين جميعا وليس أي حق لليهود فيه، ويجب استعادة الوضع التاريخي الذي كان قائما عام 1967م لدائرة الأوقاف الإسلامية ووقف الانتهاكات والتجاوزات ووقف عرقلة عمل دائرة الأوقاف ووقف أداء الصلوات التلمودية القائمة الآن، حتى يأذن الله الفرج القريب ويزيل الاحتلال عن هذا المسجد المبارك.

و كانت صحيفة هآرتس قد نسبت  في وقت سابق تصريحات لمدير عام أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى، الشيخ عزام الخطيب التميمي، قال فيها أن على الحكومة الإسرائيلية إلى الدخول في مفاوضات من أجل إعادة الستاتيكو (الوضع القائم) في الحرم القدسي الشريف حتى العام 2000، ويسمح بدخول اليهود، وبضمنهم نشطاء "حركات الهيكل"، إلى الحرم للزيارة وذلك بشروط تحددها الأوقاف.

وأشارت الصحيفة إلى أن الستاتيكو الذي يتحدث عنه التميمي هو ذلك الذي ساد بين العامين 1967 و2000، وهو اتفاق توصل إليه وزير الأمن الإسرائيلي في حينه، موشيه ديان، في أعقاب احتلال القدس بحرب العام 1967. وفي إطار هذا الستاتيكو كانت الشرطة الإسرائيلية مسؤولة عما يجري عند بوابات الحرم، بينما أدارت الأوقاف الأمور داخل الحرم وحددت نظام الزيارات فيه. وجرى التنسيق بين الشرطة الإسرائيلية والأوقاف حول الزيارات لغير المسلمين وحراسة المكان.

وانهار الستاتيكو في أعقاب اقتحام رئيس المعارضة الإسرائيلية حينذاك، أريئيل شارون، للحرم في نهاية أيلول/سبتمبر العام 2000، الذي كان القشة التي أشعلت انتفاضة القدس والأقصى، وتوقفت زيارات غير المسلمين للحرم.

وتوقفت زيارات غير المسلمين في الحرم حتى العام 2003، عندما قرر وزير الداخلية في حينه، تساحي هنغبي، السماح بدخول اليهود إلى الحرم بصورة أحادية الجانب، من دون التنسيق مع الأوقاف. ولا تزال هذه الاقتحامات تجري حتى اليوم، ويشارك فيها اليهود المتطرفون فقط، ما يجعل هذه الاقتحامات استفزازية بالنسبة

 


الكلمات الدلالية : الشيخ, رائد, صلاح, أتمنى, يكون, نقلته, صحيفة, هآرتس, حول, تصريحات, التميمي, تصرف, منها,


اضف تعقيب

اسعار العملات

3.3516

دولار امريكي

4.727

دينار أردني

3.9692

يورو

4.4662

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

04:51

الظهر

11:26

العصر

14:15

المغرب

16:34

العشاء

18:00