القدس

القدس

الفجر

04:56

الظهر

12:41

العصر

16:15

المغرب

19:03

العشاء

20:27

دولار امريكي

3.636296

يورو

3.932655

دينار أردني

5.123762

جنيه استرليني

4.446494

دولار امريكي

3.6363 $

دولار امريكي

3.6363

يورو

3.9327

دينار أردني

5.1238

جنيه استرليني

4.4465

القدس

الفجر

04:56

الظهر

12:41

العصر

16:15

المغرب

19:03

العشاء

20:27

مواطنون من المثلث: المطاردات البوليسية الجنونية تعرض حياتنا للخطر وعلى المسؤولين التحرك

الثلاثاء 25 ابريل 2017 11:21 م بتوقيت القدس

اسعار العملات

3.6363

دولار امريكي

5.1238

دينار أردني

3.9327

يورو

4.4465

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

04:56

الظهر

12:41

العصر

16:15

المغرب

19:03

العشاء

20:27

أعرب مواطنون من قلنسوة و باقة الغربية عن تذمرهم الشديد جراء المطاردات البوليسية التي تحصل في الشوارع المركزية، مشيرين الى أن "هذه المطاردات تشكل خطرا على المشاة بسكل خاص، ومن الممكن أن تنتهي بكوارث واصابات خطيرة".

جدير بالذكر أنه يوم أمس كانت هناك مطاردة بوليسية خلال ساعات ما بعد الظهر في قلنسوة، التي انتهت بحادث طرق واصابة شاب بجراح طفيفة، وفي ساعات الليل حصلت مطاردة أخرى بدأت من بردس حنا وانتهت في مركز باقة الغربية، وهناك اصطدم سائق السيارة بأربع سيارات ومن ثم ترجل منها شخصان وهربا من المكان.

في أعقاب هذه المطاردات سمعت اصوات تنادي وتطالب الشرطة بوقف هذه الأعمال بسبب الخطر الذي تشكله على السكان من اطفال ورجال ونساء.
وقال أحمد خطيب من سكان قلنسوة: "نحن لا نعارض بأن تقوم الشرطة بواجبها في محاربة كل الظواهر السلبية، لكن عليها أن تاخذ بعين الإعتبار سلامة الآخرين، فلا يعقل أن نتفاجأ بمطاردة بوليسية وسط المدينة التي كادت أن تصيب عددا من الأشخاص، لذلك على الشرطة أن تجد وسائل أخرى للقبض على مخالفي القانون، لا أن يكون ذلك على حساب سلامة المواطن".

وقال الناشط الاجتماعي والديني الشيخ وليد فربج من كفرقاسم التي شهدت ايضا في السابق مطاردات بوليسية: "استغرب كل الاستغراب من ظاهرة المطاردات البوليسيه داخل البلدات العربية، خاصة أن الواقع يشهد على عدم نجاعة هذه الوسائل وردع المخالفين للقانون، بالعكس فهذه المطاردات البوليسية في كثير من الاحوال أدت الى كوارث كبيرة ووقوع ضحايا حتى من الابرياء، والملفت للنظر ازدواجية التعامل ما بين البلدات العربية والبلدات اليهودية فلا نرى مطاردات بوليسية داخل البلدات اليهودية الا في حالات أمنية. عموما باعتقادي هذه ظاهرة مرفوضة وغير ناجعة وهي تشكل خطورة على حياة السكان وخاصة الاطفال الذين يلعبون في الشوارع وعلى الشيوخ والنساء والمارة، فلدى الشرطة الكثير من التقنيات والوسائل وهي قادرة على الوصول لكل المخالفين حتى لو تمكنوا من الهرب في حينها، فلما التصرف بمثل هذا التهور الا إذا كان كل شيء مسموح داخل البلدات العربيه ولا قيمة ولا اعتبار لحياة السكان".

وقال رئيس بلدية قلنسوة الشيخ عبد الباسط سلامة: "هنالك الكثيرون من مخالفي القوانين الذين يرتكبون مخالفات مزعجة جدا في سياراتهم من اعمال تفحيط وغيرها، وأصبحت لا أفهم ماذا يريد المواطن، فاذا أتت الشرطة للقبض على المخالفين نسمع انتقادات بسبب تدخل الشرطة، واذا لم تحضر الشرطة نسمع ايضا انتقادات عن السبب في عدم حضورها. كيف اذا يمكن محاربة مرتكبي المخالفات الذين يشكلون خطرا على السكان".

ثم قال: "نحن لا نستطيع أن نقف في وجه الشرطة، فعندما تشتبه بشخص معين تقوم بخطوات دون الحاجة لإستشارتنا، ومن واجبها محاربة كل الأفات السلبية للحفاظ وتوفير الأمن والأمان".

واردف قائلا: "أريد التطرق الى ما حصل مع العمال الذين يعملون في شارع 5614 المحاذي لقلنسوة، حيث قام بعض الشبان بشتم العمال والتعامل معهم بصورة غير أخلاقية وبدون أية مبررات. أعتقد أن مثل هؤلاء لا بد أن يتخذ اجراءات ضدهم نتيجة تصرفات غير مقبولة ولا بأي شكل من الاشكال، فهنالك اشخاص يعربدون في الشوارع وكأنها ملكا لهم، ولن نسمح بذلك".


الكلمات الدلالية : مواطنون, المثلث, المطاردات, البوليسية, الجنونية, تعرض, حياتنا, للخطر, وعلى, المسؤولين, التحرك,


اضف تعقيب

اسعار العملات

3.6363

دولار امريكي

5.1238

دينار أردني

3.9327

يورو

4.4465

جنيه استرليني

مواقيت الصلاة

الفجر

04:56

الظهر

12:41

العصر

16:15

المغرب

19:03

العشاء

20:27